الباحث القرآني

قوله عزّ وجلّ: ﴿والَّذِينَ يَبِيتُونَ لِرَبِّهِمْ سُجَّدًا وقِيامًا﴾ ﴿والَّذِينَ يَقُولُونَ رَبَّنا اصْرِفْ عَنّا عَذابَ جَهَنَّمَ إنَّ عَذابَها كانَ غَرامًا﴾ ﴿إنَّها ساءَتْ مُسْتَقَرًّا ومُقامًا﴾ . هَذِهِ آيَةٌ فِيها تَحْرِيضٌ عَلى القِيامِ بِاللَيْلِ لِلصَّلاةِ، قالَ الحَسَنُ: لَمّا فَرَغَ مِن وصْفِ نَهارِهِمْ وصَفَ في هَذِهِ لَيْلَهُمْ، وقالَ بَعْضُ الناسِ: مَن صَلّى العِشاءَ الآخِرَةَ، وشَفَعَ وأوتَرَ، فَهو داخِلٌ في هَذِهِ الآيَةِ. قالَ القاضِي أبُو مُحَمَّدٍ رَحِمَهُ اللهُ: إلّا أنَّهُ دُخُولٌ غَيْرُ مُسْتَوْفى، وقَرَأ أبُو البَرَهْسَمِ: "سُجُودًا". ومَدَحَهم تَبارَكَ وتَعالى بِدُعائِهِمْ في صَرْفِ عَذابِ جَهَنَّمَ مِن حَيْثُ ذَلِكَ دَلِيلٌ عَلى صِحَّةِ عَقِيدَتِهِمْ وإيمانِهِمْ، ومِن حَيْثُ أعْمالُهم بِحَسَبِهِ، و "غَرامًا" مَعْناهُ: مُلازِمًا ثَقِيلًا (p-٤٥٧)مُجْحِفًا، ومِنهُ غَرامُ الحُبِّ، ومِنهُ قَوْلُ الأعْشى: ؎ إنْ يُعاقِبْ يَكُنْ غَرامًا وإنْ يُعْـ ـطِ جَزِيلًا فَإنَّهُ لا يُبالِي وقَوْلُ بِشْرِ بْنِ أبِي خازِمْ: ؎ ويَوْمَ النِسارِ ويَوْمَ الجِفا ∗∗∗ رِ كانَ عِقابًا وكانَ غَرامًا وقَرَأ جُمْهُورُ الناسِ: "مُقامًا" بِضَمِّ المِيمِ، مِنَ الإقامَةِ، ومِنهُ قَوْلُ الشاعِرِ: ؎ حَيُّوا المُقامَ وحَيَّوْا ساكِنَ الدارِ وقَرَأتْ فِرْقَةٌ: "مَقامًا" بِفَتْحِ المِيمِ، مِن قامَ يَقُومُ، فَجَهَنَّمُ مَوْضِعُ مَقامٍ لَهُمْ، والأوَّلُ أفْصَحُ وأشْهَرُ.
    1. أدخل كلمات البحث أو أضف قيدًا.

    أمّهات

    جمع الأقوال

    منتقاة

    عامّة

    إسلام ويب